أخبار 24/24الأولى

إطلاق مشروع الغاز رسميا بين المغرب ونيجيريا

أكد الرئيس المدير العام لشركة البترول الوطنية النيجيرية، ميكانتي كاكالا بارو، أمس الاثنين بالرباط، أن مشروع أنبوب نقل الغاز المغرب-نيجيريا يعتبر لبنة جديدة في التعاون جنوب-جنوب، سيكون له وقع إيجابي على التنمية السوسيو-اقتصادية للقارة الإفريقية.

وأوضح كاكالا بارو في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، بمناسبة حفل توقيع اتفاقات مرتبطة بمشروع أنبوب نقل الغاز نيجيريا-المغرب، وبالتعاون المغربي النيجيري في مجال الأسمدة، الذي ترأسه صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالقصر الملكي بالرباط، أن “هذا المشروع الكبير سيعطي زخما جديدا للتعاون جنوب-جنوب، كما أنه سينعكس ايجابا على مجموع القارة الإفريقية”.

وأبرز أن هذا المشروع سيمكن نيجيريا من تعزيز صادراتها من الغاز، مضيفا في هذا السياق، أنه يندرج في إطار التوجهات الاقتصادية للمملكة المغربية بخصوص التعاون مع إفريقيا.

وتم توقيع بروتوكول للتعاون حول أنبوب نقل الغاز المغرب-نيجيريا، اليوم الاثنين بالرباط، برئاسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

ويؤسس هذا البروتوكول، الذي وقعه كاكلا بارو وأمينة بنخضرا المديرة العامة للمكتب الوطني للهيدروكاربورات والمعادن، لتفاهم بين البلدين بهدف إنجاز دراسة للجدوى قبل اتخاذ قرار للاستثمار في مشروع أنبوب نقل الغاز المغرب-نيجيريا.

وترتكز هذه المذكرة، التي تعتبر ثمرة عمل فريق وتعاون متين بين الجانبين المغربي والنيجيري، أيضا على تأسيس شراكة متساوية وتعاون متوازن.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق