الرياضة

احتقان بـ “الكاك”

منخرطون يطالبون بإبعاد الرئيس ومكتبه ويرفضون قيمة الانخراط

طالب منخرطو النادي القنيطري برحيل المكتب المسير الحالي بعد هزيمة الفريق أمام الجيش الملكي بهدفين لواحد، وتضاؤل حظوظه في البقاء بالقسم الأول.

ودعا بعض المنخرطين إلى اجتماع طارئ لدراسة الوضعية التي آل إليها النادي القنيطري في الموسم الجاري، بعدما أصبح أقوى المرشحين لمغادرة قسم الصفوة.

وقال سعيد الخيال، منخرط ب”الكاك”، إن وضعية الفريق تستدعي تدخلا عاجلا من قبل كافة الغيورين الحقيقيين، داعيا في الوقت ذاته إلى إبعاد الرئيس عبد الودود الزعاف، وباقي أعضاء مكتبه المسير.

وأضاف الخيال في تصريح ل”الصباح الرياضي”، أن الرئيس الحالي مطالب بتقديم استقالته، بالنظر إلى فشله في تأمين مكانة الفريق بالقسم الأول، إضافة إلى عجزه في تدبير العديد من الملفات، خاصة في ما يتعلق بالتسيير اليومي والانتدابات، وتابع “أعتقد أن المكتب المسير لم يلتزم بما تعهد به، وبالتالي يجب أن يرحل فورا. هناك تسيب بالفريق، لاعبون يتقاضون رواتبهم دون أن يلعبوا مباراة واحدة، وآخرون توصلوا بمنحة التوقيع، ثم غادروا الفريق دون سابق إنذار. إنه العبث بتاريخ الكاك”.

واحتج أغلب المنخرطين على عدم التزام الرئيس الزعاف بما سبق أن تعهد به بخصوص تخفيض قيمة الانخراط إلى 5 آلاف درهم.

ويأتي احتجاج المنخرطين بعدما عمم مكتب “الكاك” بلاغا حدد فيه قيمة الانخراط أو تجديده في 10 آلاف درهم.

ووفق عريضة المنخرطين، حصل “الصباح الرياضي”، على نسخة منها، فإنهم يرفضون المبلغ المحدد من قبل مكتب “الكاك”، داعين إلى مراجعته والالتزام بما سبق الإقرار به في اجتماع سابق.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق