fbpx
مجتمع

مقبرة الغفران بالبيضاء… مهن في عالم الأموات

تسول وتجارة وشركة خاصة تتكلف بالخدمات وتنافس بين “الطلبة” لتلاوة القرآن

شمس حارقة وصمت رهيب لا تفوقه سوى رهبة الموت المخيمة على المكان، الساعة تشير إلى الثانية زوالا واليوم يوم جمعة، نوجد بمقبرة الغفران، كبرى مقابر الدار البيضاء، فبمساحة تناهز 173 هكتارا تستقبل المقبرة ما بين 20 و30 جثمانا في اليوم، كما يمكن أن يصل العدد إلى 50 في بعض الأيام الدموية التي تشهد حوادث سير مميتة أو كوارث طبيعية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى