fbpx
مجتمع

إتلاف 478 طنا من المواد الغذائية

أعلن المكتب الوطني للسلامة الصحية عن حجز وإتلاف 478 طنا من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك، خلال مارس الماضي، وتقديم 275 ملفا أمام المحاكم المختصة للبت فيها.
وأوضح المكتب أن الكميات التي جرى إتلافها تهم بالأساس 320 طنا من اللحوم الحمراء والبيضاء، و152 طنا من منتجات البحر، وطنين من الحليب ومشتقاته، وأربعة أطنان من المنتجات الغذائية المتنوعة.
وتندرج هذه العمليات في إطار البرنامج الوقائي الذي يباشره المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، على الصعيد الوطني، والذي يشمل المنتوجات الغذائية المنتجة والمسوقة محليا، وكذا المستوردة أو الموجهة إلى التصدير.
وبلغ عدد الزيارات الميدانية التي قامت بها مصالح المراقبة التابعة للمكتب 5546 زيارة، 1100 منها كانت في إطار اللجن الإقليمية المختلطة، قامت بمراقبة 95 ألفا و300 طن من المنتجات الغذائية.
وحسب بلاغ للمكتب توصلت “الصباح” بنسخة منه، منعت مصالح المكتب العاملة في مراقبة المواد المستوردة، دخول 9424 طنا من المواد الغذائية، وأرجعتها بسبب عدم مطابقتها للشروط القانونية الجاري بها العمل.
كما تمت مراقبة 348.850 طنا من المنتجات الغذائية الموجهة إلى التصدير، وسلمت 9926 شهادة صحية وصحية نباتية، فيما قدرت الكميات التي تمت مراقبتها نحو مليون و300 ألف طن من المنتجات الغذائية.
من جهة أخرى، منحت مصالح المكتب 72 اعتمادا وترخيصا صحيا للمؤسسات والمقاولات العاملة في القطاع الغذائي، أي ما مجموعه 5146 اعتمادا وترخيصا صحيا، والقيام بـ1.150 زيارة صحية للمؤسسات المرخصة والمعتمدة للتأكد من استمرارية احترام المعايير الصحية.
وقامت مصالح المكتب أيضا، بـ350 عملية تفتيش في إطار عمليات الإشهاد الصحي والتحريات الصحية، ومنحت 29 شهادة اعتماد (أ تي بي) للنقل الدولي، و797 شهادة اعتماد صحي للنقل الوطني للمنتجات الغذائية سريعة التلف. كما علقت الاعتماد الصحي لست مؤسسات، وسحبته من مؤسستين لعدم احترام المعايير الجاري بها العمل.
برحو بوزياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى