fbpx
وطنية

الطليعة يدعو إلى التصعيد لمواجهة الفساد والاستبداد

أكد حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي أن الشروط التي مر منها الاستفتاء الدستوري ونتائجه المعلنة برهنت، من جديد، على إصرار الدولة، أو ما سماه المخزن، على التحكم المطلق في جميع السلطات والمؤسسات، مبرزا أن ” نهجا استبداديا من هذا القبيل لا يساعد على إخراج البلاد من الأزمة المزمنة والشاملة التي تتخبط فيها والتي ازدادت حدتها في السنة الحالية، ما أدى إلى تصاعد الإضرابات القطاعية والاحتجاجات الجماهيرية في مختلف المدن والقرى”.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى