خاص

شبـاط… سقـوط الصنـم

حروب على جميع الجبهات وحزب على وشك الانفجار وإصرار على الانتحار

دخل حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، في مرحلة يجمع المتتبعون للشأن الحزبي على أنها بداية النهاية، بالنسبة إلى زعيم سياسي طبع تجربته على رأس أقدم الأحزاب الوطنية، بخوض العديد من الحروب وعلى جميع الجبهات، تهدد اليوم بنهايته، فيما بشبه الانتحار السياسي. والغريب في مسار الرجل، أنه يخوض اليوم هذه الحروب، في غياب الدعم من قبل رموز الحزب وقادته التاريخيين، الذين نصحوه، بعد واقعة موريتانيا بالانسحاب، حفاظا على سمعة الحزب وموقعه في المشهد السياسي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق