fbpx
وطنية

علو الأمواج يهدد كورنيش عين الذئاب

تواجه الفضاءات الترفيهية المتمركزة على الشريط الساحلي للبيضاء، تحديدا في كورنيش عين الذئاب، مخاطــر كثيرة، بسبب ارتفاع علو الأمواج وسرعة الرياح في البحر، إذ أفـــادت مديــرية الأرصاد الجويـــة الوطنية، تعرض السواحل الأطلسية، من طنجة إلى طانطان، انطلاقا من ليلة أمس (الخميس)، لظاهرة ارتفاع علو الأمواج، بسبب منخفض جوي سجل في شمال الأطلسي، إذ يرتقب أن تتـراوح بين خمسة أمتار وسبعة، خصوصا خلال فترات الصباح، بين الساعة السادسة والسابعة.
وأوضح الحسين يوعابد، مسؤول التواصل في مديرية الأرصاد الجوية، أن الظاهرة يرتقب أن تتلاشى مع نهاية الأسبوع الجاري، مشددا على أن المديرية راسلت مصالح الملاحة التجارية، وكذا إدارات موانئ الصيد، من خلال نشرات خاصة، لغاية توخي الحذر من المستجدات المناخية، إذ يهدد ارتفاع علو الأمواج حركة ملاحة السفن ورسوها بالمنافذ المينائية، مؤكدا في السياق ذاته، ضرورة اتخاذ الفضاءات السكنية والترفيهية القريبة من البحر، لتدابير احترازية في حال تزايد سرعة الرياح.
وتعرضت الفضاءات الترفيهية في كورنيش عين الذئاب لخسائر مادية مهمة خلال شتاء السنة ما قبل الماضية، بسبب الأمطار العاصفية وعلو الأمواج، الأمر الذي دفع أرباب هذه الفضاءات، إلى اتخاذ مجموعة من التدابير الاحترازية، تهم تعزيز دعامات المباني، واستخدام الزجاج المدعم، إلى جانب تقليص حجم المساحات غير المغطاة، لغاية حماية الزبناء، في الوقت الذي شددت مصالح الأرصاد، على أن علو الأمواج سيعود إلى أربعة أمتار، بعد انتهاء الاضطراب الجوي.
بدر الدين عتيقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى