fbpx
أسواق

سيارة هجينة لـ”هيونداي” بالمغرب

كشفت “هيونداي” عن طرازها الجديد “أيونيك”، الذي تعتزم الشروع في تزويد دول الشرق الأوسط بتشكيلة منه مع نهاية السنة، فيما تعمل السيارة الجديدة ببدائل أخرى للوقود، علما أن السيارة تعتبر إنتاجا خالصا وحصريا للمصنع الكوري الجنوبي، بدءا من المحرك البديل وانتهاء بباقي مكوناتها. وبدل الاعتماد على محرك واحد، ستمكن الهندسة المشتركة للسيارة من الاختيار بين تكنولوجيات آمنة لبدائل جديدة للوقود، هي المحرك الهجين بالكامل، والمحرك الهجين القابل للشحن بالقابس، والمحرك الهجين الكهربائي بالكامل.

ومن المنتظر أن يتم توزيع السيارات الهجينة والكهربائية بالكامل بأسواق مختارة بعناية بدول شمال إفريقيا والشرق الأوسط قبل نهاية السنة الجارية، بدءا من بلدان الخليج، مع الارتكاز على تسويق النوع الهجين أولا.

ويحتوي النوعان الهجينان لـ”أيونيك” على محرك بنزين بسعة 1.6 لتر، يعمل بالحقن المباشر للوقود، صمم للتطبيق الهجين. أما في ما يخص الصنف الهجين بالكامل، فهو يتوفر على محرك كهربائي سعته 32 كيلو واط، بقدرة مشتركة تبلغ 103,6 كيلو واط، وما يصل إلى 265 نيوتن متر من عزم الدوران، في الوقت الذي يسمح فيه المحرك الكهربائي، البالغة سعته 1.56 كيلو واط، الموجود تحت الكراسي الخلفية، بقيادة كهربائية خالصة، كما يوفر ازدواجية لحظية.

وبهذا الخصوص توضح زينب عكاشة، مديرة التسويق والتواصل لدى “هيونداي” المغرب، بالقول، إن “الطراز الجديد يجسد عزمنا الأكيد على الاستثمار في السيارات الصديقة للبيئة، من خلال إطلاقنا لهذا الصنف الهجين الجديد، والذي سيحدث ثورة في السوق المغربي للسيارات، بما أنه سيكون أول نوع يقترح على العموم، ثلاثة بدائل تكنولوجية للوقود المعتاد.

ب . ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق