وطنية

تشرميل انتخابي

اعتقال وكيل لائحة حاول إرشاء الدرك
اعتقلت عناصر الدرك الملكي بسرية برشيد، بعد عصر أول أمس (الثلاثاء)، وكيل لائحة يتنافس على مقاعد الدائرة الانتخابية لابن سليمان.
وجاءت واقعة الإيقاف لتطرح مجموعة من الأسئلة على مسؤولي الداخلية على المستوى المركزي وبإقليم بن سليمان، والطريقة التي سلكتها لمنح وصل الايداع النهائي لوكيل لائحة “الإصلاح والتنمية”، ومنحه فرصة التنافس على المقاعد الثلاثة المخصصة لتمثيلية بن سليمان بالبرلمان، إذ يعد المرشح مبحوثا عنه، منذ شهر أبريل الماضي، على المستوى الوطني من قبل عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسرية الإقليم، من أجل إصدار شيكات بدون مؤونة.
وتمكن درك برشيد من إلقاء القبض على المشتبه فيه، بعدما توصل بمعلومات من مسؤولي وحدة صناعية بوجود شخص داخل إدارتها يرغب في اقتناء كمية كبيرة من مواد البناء، سيما الآجر، وسلمها شيكا في حين توجد لديه شيكات أخرى بدون رصيد سلمها للشركة ذاتها، ما دفع بعناصر الدرك الى الانتقال الى المقر الرئيسي للوحدة الصناعية، واقتياد المشتبه فيه إلى المركز الترابي. وبعد تنقيطه، تبين أنه مبحوث عنه منذ أبريل الماضي من أجل إصدار شيكات بدون مؤونة، ما جعله يحاول ارشاء عناصر الدرك بمبلغ عشرة آلاف درهم مقابل إخلاء سبيله.
وعجلت الواقعة بربط الاتصال بالنيابة العامة بابتدائية برشيد، التي أعطت تعليماتها بحجز المبلغ المالي وتسليم المعني بالأمر إلى المركز القضائي لدرك بن سليمان لاستكمال المسطرة القضائية.
وكشفت مصادر متطابقة عن وجود بحث إداري أنجزته إدارة الأمن الوطني لصالح عمالة برشيد، بعدما قدم المشتبه فيه ترشيحه باسم حزب الإصلاح والتنمية للدخول إلى حلبة المنافسة على مقاعد الإقليم، ودونت فيه وجود مذكرة بحث في حق المرشح، لكن وزارة الداخلية لم تعر الأمر اهتماما، وسلمت المرشح وصلا نهائيا، ما دفعه إلى القيام بحملات انتخابية بمناطق وأحياء عديدة بالإقليم، قبل أن تتفجر فضيحة اعتقاله من قبل درك برشيد.
سليمان الزياني (بن سليمان)

مجهولون بفاس يرشقون مناصري الرسالة بالحجارة
رشق مجهولون شابات وشبابا مجندين في الحملة الانتخابية لفدرالية اليسار الديمقراطي دعما لسعيد الشاذلي وكيل لائحتها بدائرة فاس الشمالية، أثناء توزيعهم منشوراتها الدعائية قرب إقامة عصام عند المدار الطرقي المؤدي إلى حيي النخيل وعين السمن والمحاذي للطريق السيار الرابط بين فاس والرباط.
وفوجئ مناصرو الرسالة أثناء حملتها الميدانية التي قادتهم إلى حيي النخيل والرشيدية، بوابل من الحجارة تتقاطر عليهم من سطح تلك العمارة السكنية، قبل أن تصيب أحدهم إصابة خفيفة، عكس سيارتين ألحقت بهما خسائر مادية متفاوتة، دون الاهتداء إلى هوية الفاعلين وسبب ذلك وما إذا كان الأمر مقصودا واستهدافا لحملة الرسالة.
وتمت عملية الرشق لحظات قليلة بعد مرور قافلة دعائية لحزب سياسي منافس في هذه الدائرة دون وقوع أي مناوشات بين أنصارهما، فيما حضرت السلطة المحلية في شخص باشا المنطقة، إلى عين المكان وعاينت مخلفات الحادث وسيارتي مواطنين أصيبتا بخسائر واستمع لأحدهما في محضر قانوني من قبل الشرطة القضائية.
وتقدم وكيل لائحة الرسالة رسميا بشكاية ضد مجهولين إلى المصالح المختصة فتح فيها تحقيق، فيما تدخــل فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسايس، على الخط معلنا مؤازرته له ولأنصاره، في كلمة ألقــاها رئيسها لحظــات قليلــة بعد الحادث الذي استنهض همـم شبــاب عاينوه ووقفوا إلى جانب المجندين في حملة فيدرالية اليسار الديمقراطي.
حميد الأبيض(فاس)

محاصرة وكيل لائحة الكتاب بأزيلال
حاصر عشرات الشباب الغاضبين بأزيلال، صباح الاثنين الماضي، وكيل لائحة حزب الكتاب  بعد لحظات من وصوله إلى مقهى رفقة بعض معاونيه الذين كانوا بصدد القيام بحملتهم الانتخابية، ورفعوا شعارات مناوئة له لاتهامه بالتسبب في وقوع أحداث مأساوية بمنطقة تكلفت صباح الأحد الماضي التي يتحدر منها، وكادت الأمور تتطور إلى مواجهات دموية.
وأفادت مصادر مطلعة، أن وكيل لائحة حزب الكتاب الذي استقال من “البام”  لعدم حصوله على تزكية الحزب، عاش فترة رهيبة بعد أن وجد نفسه محاصرا بشباب غاضب لتحميله مسؤولية الأحداث الدموية التي وقعت بمنطقة تاكلفت الجبلية، ولولا تدخل بعض العاقلين من أنصار حزب “الجرار” لفسح المجال لتواريه عن الأنظار لوقعت الكارثة، سيما أن شباب  الحزب كانوا مصرين على الانتقام فضلا عن قدوم جماعات أخرى من أنصار “البام” التي كانت قريبة من المقهى لتوصلها بمعلومات عن محاصرة خصمهم اللدود، معتبرة أن اللحظة مناسبة للاقتصاص منه.
سعيد فالق (بني ملال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق