fbpx
خاص

عبد الصمد المشتبه فيه الثالث يبيع الأحذية المستعملة

أسرته لم تصدق انتماءه إلى خلية إرهابية وزوجته وضعت مولودا قبل حادث أركانة بيوم واحد

في حي جنان الشقوري الشعبي، حيث الأزقة الضيقة، يقع منزل المشتبه فيه الثالث عبد الصمد، لم نلج المنزل الذي يبدو أنيقا في حي تغمره المنازل العتيقة. كان أول من أطل عبر باب حديدي ثانوي طفلة صغيرة قبل أن تتوارى، ليظهر شخص في الخمسينات من عمره، يتعلق الأمر بشقيق المشتبه فيه.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى