fbpx
ملف الصباح

الجمعيات المهنية…بلقنة أم تنوع ؟

تخوفات من أن يضعف التعدد الجسم القضائي ويمزقه

قبل الربيع العربي الذي عرفه المغرب والعديد من البلدان العربية، كان التفكير في تأسيس جمعية أو ناد يتحدث باسم القضاة ويدافع عنهم وعن مشاكلهم أو حتى يتكلف بأمور اجتماعية تخصص شراكات مع مؤسسات طبية أو ترفيهية، أمرا مستبعدا بل غير مفكر فيه،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى