fbpx
مجتمع

أسر شهداء ومفقودي وأسرى الصحراء تستعطف جلالة الملك

ملف التسوية العقارية للسكنيات على رأس قائمة المطالب

استنكر المكتب الوطني للجمعية الوطنية لأسر شهداء ومفقودي وأسرى الصحراء المغربية ما أسماه «الطريقة اللامسؤولة التي تعاملت بها الجهات المسؤولة، خاصة مؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين وقدماء المحاربين»، إذ أكد بيان الجمعية الذي توصلت «الصباح» بنسخة منه، «تجاهل المؤسسة المذكورة لمطالب الجمعية المشروعة، ونهجها سياسة الهروب إلى الأمام اتجاه هذه الشريحة من المجتمع المغربي التي عانت ومازالت لأكثر من ثلاثة عقود من الزمن، في صمت مريب من طرف الدولة وباقي مكوناتها السياسية والمدنية». وأمام هذا الصمت، قرر مكتب الجمعية توجيه رسالة استعطاف لصاحب الجلالة الملك محمد السادس والقائد الأعلى للقوات المسلحة الملكية.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى