fbpx
ملف الصباح

سيدي علي بنحمدوش… قلعة المثليين

يفدون عليه بالعشرات لإقامة طقوس زواج عرفي وانتزاع حقهم في الحب

حتى المثليون لا يجدون مبررا “عقديا” لتحويلهم، في السنوات الأخيرة، سيدي علي بنحمدوش إلى قلعتهم الخاصة، فهم لا يحملون الشموع إلى “حجرة” لالة عيشة، كما تفعل نساء، يؤمن بأن قطار الحياة لابد أن يتوقف عند محطة الزواج،

هذا المحتوى خاص. يمكنكم الإشتراك في الجريدة أو مشاهدة فيديو إعلاني :للاطلاع على جميع مقالات الصباح الاشتراك

تسجيل دخول المشتركين
   


شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى