fbpx
وطنية

جلالة الملك يدشن المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بسيدي مومن

جلالة الملك خلال زيارته لمعهد التكنولوجيا التطبيقية بسيدي مومن
المؤسسة الجديدة تعكس الإرادة الملكية لتيسير إدماج الشباب في الحياة المهنية

أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أول أمس (الأربعاء) بالدار البيضاء، على تدشين المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية سيدي مومن الذي أنجز بكلفة إجمالية تبلغ 31 مليون درهم. وبعد إزاحة الستار عن اللوحة التذكارية وقطع الشريط الرمزي، قام صاحب الجلالة بجولة عبر مختلف مرافق المعهد، الذي سيستقبل 1000 شاب وشابة سنويا، يتحدر جلهم من منطقة سيدي مومن.
ويندرج إحداث المعهد، الذي يمتد على مساحة مغطاة تبلغ 2500 متر مربع، في إطار برنامج تنمية منطقة سيدي مومن، الذي تم التوقيع عليه أمام جلالة الملك يوم 12 دجنبر 2007، وهو يروم تيسير إدماج شباب المنطقة في الوسط المهني وتزويد القطاعات المتطورة بالموارد البشرية المؤهلة.
ويتعلق الأمر بالقطاعات والمهن المدرجة في إطار الميثاق الوطني للإقلاع الصناعي مثل السيارات وصناعة معدات الطائرات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى