fbpx
وطنية

ارتياح بطنجة بعد استقالة العمدة ونوابه

وصف محمد بوهريز، المنسق الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار، استقالة  عمدة طنجة ونوابه بـ «الهدية الثمينة» لسكان المدينة، الذين ظلوا ينتظرونها على أحر من الجمر، نظرا لقصور العمدة  في إدراك المهام الموكولة له، وعدم قدرته على تدبير الشأن المحلي، الذي أصبح  يسوده جمود تام على مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.
وذكر بوهريز، الذي تحدث لـ «الصباح»، أن تصرفات الرئيس «اللامسؤولة» كانت وراء تشتيت الأغلبية وتعطيل مصالح المواطنين، وخلقت أزمة سياسية لا مثيل لها في تاريخ هذه المدينة، التي تعرف تحولات هيكلية في جميع المجالات، وينتظر أن تناط بها مهمة قطب للتنمية يعيد التوازن في التوزيع الجغرافي لثروات ومشاريع التهيئة الكبرى. وبخصوص التحالفات الممكنة، أكد بوهريز أنها ستبنى على التحالف الاستراتيجي الوطني، ويشمل أحزاب الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار والاتحاد الدستوري والحركة الشعبية، مشيرا إلى أنه من الممكن أن تنضاف أحزاب أخرى لضمان أغلبية مريحة تخول للرئيس والمكتب إمكانية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى