الرياضة

إيقاف أندرسون بباب سبتة

اللاعب السابق للوداد تعرض للسرقة بمراكش وحاول العبور دون وثائق
منع أمن باب سبتة بوبلي أندرسون، اللاعب السابق للوداد الرياضي والحالي لمالقا والمعار لألكوركورن ، من دخول المدينة بسبب عدم توفره على التأشيرة، رغم تدخل مسؤولي فريقه الاسباني، بعد تعرضه لسرقة كافة أغراضه خلال قضائه لعطلته بمراكش.
وحسب مصادر مطلعة، فإن أندرسون اتفق مع بعض أصدقائه على القدوم إلى مراكش، قبل أن يفاجأ بتعرضه لسرقة جواز سفره وبطاقة إقامته وعدد من أغراضه الشخصية، مضيفة أنه اتصل بسفارة كوت ديفوار التي أنجزت له جواز سفر مؤقتا مكنه من السفر إلى بلاده لاستكمال الإجراءات.
وأوضحت المصادر ذاتها أنه بعد أن عاد أندرسون إلى المغرب، وحاول عبور باب سبتة للالتحاق بفريقه منعته السلطات بسبب عدم توفره على تأشيرة دخول التراب الإسباني أو بطاقة إقامة، رغم تدخل مسؤولين من فريقه.
وفي السياق ذاته، كشفت المصادر أن أندرسون عاد إلى البيضاء، وتقدم بطلب للسفارة الاسبانية التي منحته تأشيرة للالتحاق بفريقه الذي بدأ إجراءات إنجاز بطاقة إقامة جديدة للاعب.
وكان أندرسون انتقل إلى الوداد الرياضي قبل موسمين بموجب عقد لخمس سنوات قادما من أكاديمية أمادو ديالو الإيفواري. وبعد المستوى الذي قدمه انتقل إلى مالقا الاسباني بصفقة فاقت مليار سنتيم قبل أن يعيره إلى ألكوركورن.
أحمد نعيم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق