fbpx
الأولى

مغاربة برلين يأكلون طاجين الغنمي والكسكس ولا يفكرون في العودة

العاصمة الألمانية تنتصر على صقيعها وتخرج إلى الشارع فرحا وتضامنا مع شباب ميدان التحرير

الخامسة صباحا. ندخل برلين خفافا بأقل ضجيج ممكن. نمشي على أطراف أصابعنا مثل لصوص حتى لا نزعج ما تبقى من ليلة لاسعة، أو كي نحفظ بعض الود لصمت جنائزي يلف مدينة تنام في بياض مثل أميرة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى