fbpx
وطنية

وهبي: الحكومة لن تتخلى عن المواطن

لمح وزير العدل عبد اللطيف وهبي، لاستحالة تراجعه عن قرار «تضريب» المحامين، دون أن يذكرهم بالاسم، في كلمته صباح (السبت) في افتتاح المؤتمر الجهوي للأصالة والمعاصرة بفندق بفاس. وأكد أنه لا يمكن لأي فئة من المجتمع ألا تؤدي الضرائب باعتبارها وسيلة تضامن وطني ومسؤولية لا يمكن أبدا التنازل عنها.
وقال أمين عام الأصالة والمعاصرة، أمام مئات المؤتمرين بجهة فاس، إن كل الموظفين يقومون بعمل اجتماعي ووطني، في تلميح لوجوب عدم الإفلات من أداء الضريبة لأي فئة كانت، مشيرا إلى أن الإصلاح يتطلب التضحية بغض النظر عن تداعياته المحتملة، لأن «الثقافة في المجتمع الحداثي تنبني على الحقوق والواجبات».
وأوضح أن أداء الضريبة واجب وأساس دعم الحكومة للفئات الدنيا، ردا غير مباشر منه على احتجاجات فئات مهنية على المقتضيات الضريبية التي تضمنها مشروع قانون المالية للعام المقبل، مشيرا إلى أن المواطن يؤدي الضريبة ويسهم فيها ويضحي، و»لما تأتي الأزمة على الحكومة ألا تتركه وحيدا في مواجهتها».
وارتدى أمين عام الأصالة والمعاصرة، لباس المدافع عن المواطن البسيط، في حديثه عن معاناته لشراء مواد غازية وفلاحية، قائلا «لا يمكن ترك شعبنا جائعا ونبيع سلعنا للخارج» و»أسعار الطاقة والمنتوجات الفلاحية لا يمكن تحملها من طرف المواطن». وأكد ضغط حزبه من داخل الائتلاف الحكومي، لدعم قدرة الشعب الشرائية.
ودافع عن الحكومة المشارك حزبه فيها، في تبريره للأزمة، متسائلا عم يمكن للحكومة أن تفعله في ظل هذه الظروف الصعبة، قبل أن يخاطب حضور مؤتمر حزبه، قائلا «أنتم لا تدركون ثقل الوضع الاقتصادي على بلادنا في ظل الأزمة العالمية والإصلاح له ثمن والتحديات تتطلب قرارات قاسية أحيانا».
حميد الأبيض (فاس)


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


زر الذهاب إلى الأعلى