fbpx
خاص

الهاجس الضريبي يخفض الطلب على السيارات الراقية

 

“فيراري” عاجزة عن بيع سيارة كل شهر و”مازيراتي” خفضت سعر بيعها إلى 800 ألف درهم

 

أنهى سوق السيارات السنة الماضية على وقع انخفاض في المبيعات بناقص 5.5 في المائة، وتواصل هذا التراجع بنسب مختلفة خلال شهري يناير وفبراير الماضيين، الشيء الذي كشف عن انكماش في الطلب داخل السوق هم مختلف فئات السيارات، وتركز بشكل كبير في فئة السيارات الراقية. وشهدت السنة الماضية توافد مجموعة من العلامات التجارية العالمية، الفاعلة في سوق السيارات من الفئة الراقية. يتعلق الأمر بعلامتي “فيراري” و”مازيراتي” على وجه الخصوص، اللتين دخلتا إلى السوق، على التوالي، عبر مجموعتي “إنيفير موتور” و”صوميد”،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى