fbpx
مجتمع

مخيمات بخبرة اتحاد النقابات

أنهت المخيمات الصيفية شطرها الثالث في ظروف جيدة اتسمت بمساهمة موسعة لأطر اتحاد النقابات الوطنية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل، ناهزت 70 في المائة من مواقع الأنشطة التنظيمية، على اعتبار أن الذراع النقابي للاستقلال هو الأكثر تمثيلية في القطاع.
وعرفت المخيمات الصيفية للسنة الجارية بمراحلها الثلاث مستوى جيدا بفضل المساهمة النوعية لأطر اتحاد النقابات الوطنية للوزارة الوصية، إذ امتدت هذه المساهمة إلى مختلف الأنشطة التنظيمية المتعلقة بفقرات البرنامج اليومي من تجمعات وتطوع وجلسات تقييم وغيرها من الأنشطة التي تكتسي طابع التنظيم والتدبير داخل المخيمات، كما تهم الأنشطة ذات الطابع الاستجمامي مثل الخرجات والمنافسات الترفيهية والثقافية والرياضية .
وساهمت النقابة المذكورة في إنجاح الأنشطة الفنية والتعبيرية داخل المخيمات، من خلال  ورشات احترافية وتخصصية، تهم مجالات الحاسوب والتربية الموسيقية والأعمال المسرحية والسينمائية والرسم والتشكيل و غيرها من الفنون، إذ سجلت أطرها حضورا قويا في  الأنشطة  ذات الطابع الرياضي والحركي والتي تشمل مختلف المنافسات الرياضية الجماعية والفردية، كما لعبت دورا بارزا في ترسيخ  الأنشطة الثقافية والفكرية والعلمية داخل المخيمات، والتي تهم  المسابقات الثقافية  والأمسيات الفنية، وتنويع  التظاهرات واللقاءات الفكرية و العلمية في مجالات الطاقة الشمسية وحماية البيئة والاستفادة من مميزات التكنولوجيا.
وتميزت مشاركة اتحاد النقابات الوطنية لوزارة الشباب والثقافة والتواصل بتنزيل أهداف المخيمات الصيفية المتمثلة في تنمية العنصر البشري، وتنشئة الأطفال والشباب وتقوية قدراتهم ومهاراتهم في مواجهة متطلبات الحياة الجماعية، واستغلال أوقاتهم بما يتلاءم مع التطور الذي يشهده المجتمع، في عصر الفضاء المفتوح والتدفق المكثف للمعلومات، باعتبار أن المخيمات الصيفية  تشكل فرصة للتحفيز على البحث والمبادرة والارتقاء بالقدرات والمواهب والاعتماد على الذات من خلال الأنشطة المتنوعة المبرمجة، كما أنها وسيلة لجعل  الممارسة التربوية والثقافية إنجازا واقعيا يعزز قيم المواطنة والتعاون والتضامن والعمل الجماعي ، وتقوية مبادئ وقيم التعايش والتسامح والانفتاح على الآخر ، ومواكبة التحولات  الاقتصادية والاجتماعية والتكنولوجية، والمساهمة الإيجابية في كل ما يرتقي برفاه وسعادة  أفراد المجتمع.
ي.ق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى