خاص

إسدال الستار على الدورة 12 للمهرجان الوطني للفيلم

عيوش وبلعباس وبركاش أبرز المرشحين لنيل جوائز المهرجان

يسدل الستار اليوم على الدورة 12 من المهرجان الوطني للفيلم التي احتضنته طنجة ما بين 21 و29 يناير الجاري. بإعلان النتائج في حفل الاختتام الذي تحتضنه قاعة سينما روكسي.

وتعتبر هذه الدورة بشهادة العديد من المتتبعين الأقل جودة من حيث الأفلام المعروضة التي كان بعضها محبطا بشكل كبير.
وشارك في المسابقة الرسمية للفيلم الروائي الطويل كل من «العربي» لإدريس المريني، و»الجامع» لداوود اولاد السيد، و»ماجد» لنسيم عباسي، و» نساء في المرايا» لسعد الشرايبي، و»الخطاف» لسعيد الناصري، و»خمم» لعبد الله فركوس، و»الوتر الخامس» لسلمى بركاش، و» ذاكرة الطين” لعبد المجيد ارشيش، و «جناح الهوى» لعبد الحي العراقي ، و»ميغيس» لجمال بلمجدوب ، و» أيام الوهم» لطلال السلهامي ، و»أشلاء» لحكيم بلعباس، و»واك واك أتيري» لمحمد مرنيش، و»كلاب الدوار» لمصطفى الخياط ، و»فيلم» لمحمد أشاور، و»أكادير بومباي» لمريم بكير، و»أرضي» لنبيل عيوش، و» القدس باب المغاربة « لعبد الله المصباحي، و «النهاية « لهشام العسري.
كما شارك في المسابقة الرسمية للفيلم القصير 19 فيلما اختيرت من بين 68 فيلما، ويتعلق الأمر ب»المشهد الأخير» لجيهان البحار، و»الحساب التالي» للمخرج عبد الكريم الدرقاوي، و»كتاب الحياة» لمولاي الطيب بوحنانة، و»باسم والدي» لعبد الإله زيراط، و»أبيض وأسود» لمنير العبار، و»الرصاصة الأخيرة» لأسماء المدير، و»حب مدرع» ليونس مومن.
كما شملت الأفلام القصيرة المعروضة «كليك ودكليك» لعبد الإله الجواهري، و»الكيلومتر 37» لعثمان الناصري، و»كرة الصوف» لخديجة السعيدي لوكلير، و»المنحوتة» ليونس الركاب، و»العرائس» لمراد الخودي، و»ندوب» لمهدي السالمي، و»حياة قصيرة» لعادل الفاضلي.
ويتنافس أيضا في هذه الدورة أفلام «الذاكرة» لأحمد بايدو، و»قرقوبي” لقيس زينون، و»أعطني الناي وغني» لسناء عكرود، و»العنصرة» لكريم الدباغ، و»ميدالية بوعزة» لهشام الجباري.
وتتكون لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الطويلة من أحمد الغزلي، رئيس الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، والمنتجة والمخرجة اللبنانية ديما الجندي، والمنتجة البريطانية دونيس أوديل، المنتجة الفرنسية ماري بيير ماسيا، والناقد السينمائي المغربي المختار أيت عمر، والمخرج الغيني ماما كايتا، والمنتجة الألمانية باربيل موخ.
وتتكون لجنة تحكيم مسابقة الأفلام القصيرة، التي يترأسها المخرج المغربي محمد مفتكر، من الصحافية اللبنانية هدى إبراهيم والمخرج والناقد السينمائي المصري أحمد عاطف والناقد السينمائي المغربي محمد بلفقيه والممثلة سليمة بنمومن. وفي الإطار نفسه، يتم اليوم (السبت)، منح جائزة النقد لأحسن شريط سينمائي قصير وطويل من ضمن الأفلام المشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة في دورته 12 .
وتمنح هذه الجائزة من طرف لجنة مكونة من أعضاء الجمعية المغربية لنقاد السينما. وتضم هذه اللجنة، التي يترأسها هذه السنة الناقد أحمد فرتات، كلا من بوبكر حيحي وعبد الجليل لبويري وعز الدين الوافي وسعيد المزواري.
ويذكر أن جائزة الدورة 11 للمهرجان الوطني للفيلم كانت من نصيب الشريطين “براق” للمخرج محمد مفتكر، و”الروح التائهة”

لجيهان البحار.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق