fbpx
الأولى

تحت الدف

سقط عضو من أعضاء فريق التجمع الوطني للأحرار، خلال الجلسة الدستورية المنعقدة، أول أمس (الاثنين)، سقطة مدوية، تؤكد جهل العديد من “نواب الشعب”.
هذا البرلماني، الذي لا يميز بين الألف و”الزرواطة”، وهو يتحدث في موضوع أكبر منه، عندما حاول الدفاع عن الحكومة بخصوص براءتها من الارتفاع الصاروخي لأسعار “الكازوال”، قال إن البرنامج الحكومي “صادق عليه الملك”.
هذه “الزلقة” التقطها الفريق الحركي في الحين، ولم يتركها تمر، وطالب رئيسه إدريس السنتيسي رئيس الجلسة بسحب ما جاء على لسان البرلماني المعلوم، لأن جلالة الملك في منأى عن المؤسسة التشريعية، ولا علاقة له بارتفاع الأسعار.
وكرر الفريق الحركي طلبه ثلاث مرات، لكن رئيس الجلسة لم يجبه، ربما خوفا من أن يسقط في المحظور، وفضل الصمت، بدل الجواب عن نقاط نظام، تناوب عليها أكثر من نائب حركي.
ع . ك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

مانع إعلانات!!!

أنتم تستخدمون ملحقات لمنع الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات لتصفح الموقع.