fbpx
وطنية

13.8% ‬من‭ ‬المغاربة‭ ‬الراشدين‭ ‬مدخنون‭ ‬

رغم‭ ‬أن‭ ‬التبغ‭ ‬ليس‭ ‬مغربيا،‭ ‬ودخل‭ ‬إلى‭ ‬المملكة‭ ‬متأخرا،‭ ‬إلا‭ ‬أننا‭ ‬من‭ ‬الشعوب‭ ‬التي‭ ‬تستهلكه،‭ ‬إذ‭ ‬أن‭ ‬نسبة‭ ‬المدخنين،‭ ‬تشكل‭ ‬13‭.‬8‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬السكان‭ ‬البالغين‭ ‬15‭ ‬عاما‭ ‬فما‭ ‬فوق،‭ ‬وهو‭ ‬رقم‭ ‬ليس‭ ‬سهلا،‭ ‬خاصة‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬أضفنا‭ ‬إليه‭ ‬نسبة‭ ‬تفوق‭ ‬35‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬السكان،‭ ‬الذين‭ ‬هم‭ ‬ضحايا‭ ‬التدخين‭ ‬السلبي،‭ ‬بمعنى‭ ‬أنهم‭ ‬يتنفسون‭ ‬دخان‭ ‬التبغ‭ ‬في‭ ‬الأماكن‭ ‬العمومية‭ ‬والمهنية،‭ ‬وفي‭ ‬الفضاءات‭ ‬الأسرية‭ ‬أيضا‭.‬

ويخلد‭ ‬العالم‭ ‬في‭ ‬31‭ ‬ماي‭ ‬من‭ ‬كل‭ ‬سنة،‭ ‬اليوم‭ ‬العالمي‭ ‬للامتناع‭ ‬عن‭ ‬التدخين،‭ ‬الأمر‭ ‬نفسه‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬المغرب،‭ ‬الذي‭ ‬أطلق‭ ‬حملة‭ ‬وطنية،‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬31‭ ‬ماي‭ ‬و21‭ ‬يونيو‭ ‬2022،‭ ‬والتي‭ ‬تهدف‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬الوعي‭ ‬بمخاطر‭ ‬التدخين،‭ ‬وتعزيز‭ ‬الترافع‭ ‬حول‭ ‬هذه‭ ‬الإشكالية،‭ ‬ومن‭ ‬ناحية‭ ‬أخرى‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬الوعي‭ ‬بتأثيره‭ ‬على‭ ‬البيئة‭.‬

وذكرت‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬والحماية‭ ‬الاجتماعية،‭ ‬بأن‭ ‬التبغ‭ ‬هو‭ ‬السبب‭ ‬الرئيسي‭ ‬للوفيات‭ ‬والأمراض‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬اجتنابها‭. ‬وأضافت،‭ ‬أنه‭ ‬تجدر‭ ‬الإشارة‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬في‭ ‬المغرب‭ ‬يبلغ‭ ‬معدل‭ ‬انتشار‭ ‬نسبة‭ ‬التدخين‭ ‬بين‭ ‬البالغين‭ ‬لسن‭ ‬18‭ ‬سنة‭ ‬فما‭ ‬فوق‭ ‬13‭.‬4‭ ‬في‭ ‬المائة،‭ ‬26‭.‬9‭ ‬منهم‭ ‬رجال‭ ‬و0‭.‬4‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬نساء‭.‬

وأما‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬انتشار‭ ‬التدخين‭ ‬بين‭ ‬المتمدرسين،‭ ‬الذين‭ ‬تتراوح‭ ‬أعمارهم‭ ‬من‭ ‬13‭ ‬عاما‭ ‬و15‭ ‬هو‭ ‬6‭ ‬في‭ ‬المائة،‭ ‬كما‭ ‬يتعرض‭ ‬حوالي‭ ‬35‭.‬6‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬السكان‭ ‬للتدخين‭ ‬السلبي‭ ‬في‭ ‬الأماكن‭ ‬العمومية‭ ‬والمهنية‭.‬

وحسب‭ ‬نتائج‭ ‬التقييم‭ ‬التي‭ ‬أنجزتها‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬والحماية‭ ‬الاجتماعية،‭ ‬حول‭ ‬الأثر‭ ‬الوبائي‭ ‬والاقتصادي‭ ‬للتدخين‭ ‬بالمغرب‭ ‬في‭ ‬2021،‭ ‬فقد‭ ‬تبين‭ ‬أن‭ ‬في‭ ‬2019‭ ‬يعتبر‭ ‬التبغ‭ ‬مسؤولا‭ ‬عن‭ ‬74‭ ‬ألف‭ ‬حالة‭ ‬أمراض‭ ‬القلب‭ ‬والشرايين‭ ‬ببلادنا،‭ ‬و4227‭ ‬حالة‭ ‬جديدة‭ ‬سنويا‭ ‬من‭ ‬سرطان‭ ‬الرئة‭. ‬وكذلك‭ ‬بلغت‭ ‬عدد‭ ‬الوفيات‭ ‬المنسوبة‭ ‬إلى‭ ‬التبغ‭ ‬12800‭ ‬حالة‭ ‬وفاة‭ ‬مبكرة‭.‬

وكما‭ ‬يتبين‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذا‭ ‬التقييم،‭ ‬تقول‭ ‬الوزارة‭ ‬الوصية،‭ ‬بأن‭ ‬التكلفة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬السنوية‭ ‬للتبغ‭ ‬في‭ ‬المغرب‭ ‬تفوق‭ ‬5‭ ‬ملايير‭ ‬درهم،‭ ‬وتمثل‭ ‬8‭.‬5‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬إجمالي‭ ‬النفقات‭ ‬الصحية،‮ ‬و0‭.‬45‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي‭ ‬الإجمالي‭. ‬وهي‭ ‬مقسمة‭ ‬بين‭ ‬التكلفة‭ ‬الطبية‭ ‬المباشرة‭ (‬60.9‭ ‬في‭ ‬المائة‭)‬،‭ ‬وتكلفة‭ ‬الوفيات‭ (‬33.0‭ ‬في‭ ‬المائة‭) ‬وفقدان‭ ‬الإنتاجية‭ ‬المرتبط‭ ‬بالمرض‭ (‬6.1‭ ‬في‭ ‬المائة‭).‬

عصام‭ ‬الناصيري‭



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.



زر الذهاب إلى الأعلى
Ads Blocker Image Powered by Code Help Pro

أنتم تستعملون حاجب إعلانات

أنتم تستخدمون أدوات لحجب الإعلانات. يرجى تعطيل مانع الإعلانات قبل تصفح الموقع.