fbpx
وطنية

الاستقالات تخيم على أشغال اللجنة المركزية للاستقلال

تجتمع اليوم (السبت) بالمقر العام بالرباط اللجنة المركزية لحزب الاستقلال، على إيقاع صراعات داخلية وسط البيت الاستقلالي. وكشفت مصادر استقلالية عليمة ل”الصباح” أن اجتماع اللجنة المركزية سينظر في عدد من المشاكل التنظيمية، في مقدمتها “موجة الاستقالات” التي عرفها الحزب بالمؤسسة التشريعية بمناسبة الدخول البرلماني.  كما سيجد عباس الفاسي، الذي سيترأس أشغال اللجنة المركزية، وباقي قياديي حزبه، أنفسهم أمام موضوع الاستقالات الجماعية لاستقلاليين في كل من تطوان وسيدي قاسم، وأخرى لوح بها أصحابها في سلا. وكان عدد من أعضاء اللجنة المركزية أجروا اتصالات في ما بينهم لتنسيق المواقف بشأن رأيهم في المشاكل التنظيمية التي يتخبط فيها حزب الميزان منذ مدة، ومنهم من فضل خيار “التكتلات” لإبلاغ صوت واحد. كما لا يستبعد أن يثير الاستقلاليون موضوع الإحاطة علما التي تقدم بها عبد السلام اللبار، عن


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
زر الذهاب إلى الأعلى