fbpx
أخبار 24/24

مطالب بفرنسا بإلغاء اللجوء لمغربيين ينشران الكراهية في مواقع التواصل

اعتبر سامي غزلان، رئيس المكتب الوطني الفرنسي لليقظة ضد معاداة السامية، من “غير المقبول” أن تمنح بلاده حق اللجوء لناشطين مغربيين على “يوتوب” ينشران الكراهية.
وقال غزلان في حوار مع موقع “مغرب أنتلجونس”، إنه من غير المنطقي استفادة الزوجين عدنان الفيلالي ودنيا مستسلم من اللجوء بفرنسا، بما أنهما ينشران الكراهية، وسبق له إبلاغ وزير الداخلية، وحته على عدم استقبال مثل هؤلاء في فرنسا، كما ربط الاتصال بالمكتب الفرنسي لحماية المهاجرين، للتأكيد على ضرورة إيعاد مثل هؤلاء الأشخاص.
وأكد غزلان أن مثل هؤلاء يؤثرون على الشباب في مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما قد ينتج عنه أعمال فوضى ضد فرنسا، أو ضد اليهود الفرنسيين.
ورغم أن العالم يعتبر حزب الله منظمة إرهابية، يسير الزوجين الفلالي ضد التيار، ويعتبرانها الجهة التي يجب دعمها، إلى جانب الجيش الإيراني، مبرزا أنه ينتظر تحركا من القانون الفرنسي قريبا ضدهما.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


زر الذهاب إلى الأعلى