fbpx
ملف الصباح

اعتقلت بالخيانة الزوجية فباحت بأسرار مدوية

 

 

 

تتنوع الجرائم التي ترتكب باسم الحب، حسب الطبقة الاجتماعية التي ينتمي إليها أطراف العلاقة، وتختلف من الضرب والجرح إلى الإحراق والقتل، كما أنها تتخذ مسارات أخرى كالخيانة والارتباط  خارج مؤسسة الزواج، مع الحفاظ على مكتسبات الأخيرة. وشهدت محاكم المملكة فصولا مثيرة لقضايا مماثلة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى