حوادث

تفكيك عصابة متخصصة في السرقة بالصويرة

أحد الضحايا سجل رقم السيارة وساهم في إيقاف المتهمين

تمكنت مصالح الأمن الإقليمي بالصويرة من تفكيك عصابة تتكون من أربعة أفراد تتراوح أعمارهم ما بين 25 سنة و36 سنة  عمدوا إلى تنفيذ عدة سرقات باستعمال العنف والأسلحة البيضاء بمختلف أحياء مدينة الصويرة . وأفادت مصالح الأمن للصباح أن الأمر يتعلق بأربعة أشخاص، يدعى الأول وهو زعيم العصابة (م.ر) عمره 35 سنة، ويتحدر من مدينة طاطا، وهو صاحب السيارة المستعملة في نقل أفراد العصابة وما استخلصوه من السرقات المنفذة، دعى الثاني (ح.د) يتحدر من مدينة الصويرة وله سوابق عدلية في السرقة الموصوفة، والثالث هو المدعو ( س.ع) وهو من الصويرة  عمره 36 سنة وله سوابق عدلية كذلك، وتم الإفراج عنه من طرف غرفة المشورة بمحكمة الجنايات بآسفي وذلك بتمتيعه بالسراح المؤقت منذ حوالي 40 يوما فقط ،والرابع يدعى (ف.ب)  26 سنة معروف بكونه دائم الاعتراض للمواطنين وتهديدهم بالسلاح وله سوابق عدلية قضى على إثرها عدة عقوبات حبسية .
وأقدمت العصابة على الاستيلاء على مبالغ مالية من محطة للوقود الكائنة بالحي الصناعي، بعد أن قامت بملء خزان السيارة بالوقود والاعتداء على المستخدم بتهديده بالسلاح الأبيض وسلبه مبلغا من المال كان بمحفظته ثم لاذ بالفرار.
وفي الليلة نفسها أقدموا على الهجوم على صاحب محل تجاري موجود  بمحطة للبنزين الكائنة بالمدخل الشمالي للمدينة واعتدوا عليه بالسلاح الأبيض و أرغموه على تسليمهم مبلغا من المال كان موجود بالصندوق  واستولوا على عدة بضائع من المحل ثم لاذوا بالفرار على متن السيارة نفسها، و تمكن المعتدى عليه من تسجيل رقم السيارة وإبلاغ الشرطة بذلك .  وبعد التحري  والبحث عن الجناة تم إلقاء القبض عليهم  بعد أن سخرت مصالح الأمن كل الإمكانيات البشرية والمادية لذلك .. وقد تبين أن الجاني صاحب السيارة سبق له أن  تسبب في حادثة سير بشارع العقبة وهو في حالة سكر، حيث  صدم امرأتين وفتاة كن على وشك الطريق، وقد أسفرت الحادثة عن وفاة امرأة  من الضحايا متأثرة بجروحها البالغة.
وتم تقديم الجميع بعد استيفاء  المدة القانونية للحراسة النظرية وبعد تحرير المحاضر إلى الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بأسفي. وتضمنت فصول المتابعة، تكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة واستعمال السلاح  والتهديد به واستعمال ناقلة ذات محرك من أجل تنفيذ العمليات الإجرامية ؛ وينتظر أن يتم عرض الجناة على قاضى التحقيق لاستكمال البحث معهم.

حسن الكوماني (الصويرة)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق