حوادث

لجان للمراقبة الداخلية بمندوبية السجون

توظيف 128 طبيبا وموظفا والتعاقد مع آخرين وثمن الوجبة اليومية للسجين ارتفع من 5 إلى 15 درهما

كشف مصدر موثوق أن حفيظ بنهاشم، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أعطى تعليماته لإحداث لجان للمراقبة الداخلية بالإدارة المركزية للمندوبية، تشمل مختلف أوجه التدبير الإداري والمالي للمؤسسة. واستنادا إلى ما أفاد به المصدر ذاته “الصباح”، تعتبر المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج أول إدارة عمومية في المغرب تلجأ إلى إحداث لجان للمراقبة الداخلية، من أجل إضفاء الشفافية على عملها وطرق التدبير المالي والإداري لمختلف مصالحها المركزية.
ووفق المعطيات المتوفرة، شغلت المندوبية حاملي شهادات عليا، بعضهم حاصل على الدكتوراه، للقيام بمهام المراقبة الداخلية للمندوبية، كما تضم اللجان المشكلة مجموعة من رجال القانون والخبراء المحاسبين وغيرهم.
إلى ذلك، كشف مسؤول سام بالمندوبية العامة أن الإدارة وظفت 128 طبيبا وموظفا جديدا، كما تعاقدت مع أطباء آخرين، مشيرا إلى أن الميزانية المخصصة من طرف المندوبية للأدوية تضاعفت ثلاث مرات، عما كانت عليه في السابق، فيما قفز ثمن الوجبة اليومية المخصصة للسجين في اليوم الواحد إلى 15 درهما، بعدما لم يكن يتجاوز 5 دراهم في اليوم.
وكشف المصدر ذاته إحداث تخصصات طبية جديدة في أمراض الجلد والأسنان، وأشار إلى أنه، في كل سجن، كرسي أو كرسيان لأطباء الأسنان. كما أحدثت بسجن عكاشة بالدار البيضاء 220 سريرا.
وقال إن العلاج سيصبح داخل السجن، لكي لا يتم إخراج السجناء المرضى إلى المستشفيات لأجل عمليات طبية بسيطة، كما هو الشأن بالنسبة إلى السجناء المرضى بالقصور الكلوي، مثلا، بما يتطلبه ذلك من اتباع مساطر قانونية وإجراءات معقدة.
وأوضح المصدر ذاته عن أن المندوبية بدأت بتحسين وضعية الموظفين، الذين أصبحوا يستفيدون من أجور وتعويضات للتحفيز، كما تم حذف السلالم الدنيا، من واحد إلى خمسة، وخصصت تعويضات مهمة للمسؤولين من مدير ومشرفين على الضبط القضائي والصحي.
وقال إن موظفي المندوبية كانوا يشتغلون في السابق بدون أي تكوين، أما اليوم، فقد أصبح الموظفون الجدد ملزمين بقضاء فترة تدريب لا تقل عن خمسة شهور، كما تم إحداث المديريات الإقليمية، التي ما تزال تنتظر الرجل المناسب في المكان المناسب، معتبرا أن ذلك “يفتح المجال للترقي والتطور”.

محمد البودالي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق