fbpx
أخبار 24/24دوليات

الصين تطلق أول مركبة مأهولة لبناء محطتها الفضائية

أطلقت الصين، اليوم الخميس، مركبة الفضاء المأهولة “شنتشو-12″، على متنها ثلاثة رواد فضاء في أول مهمة مأهولة إلى المحطة الفضائية التي تبنيها بكين، في إطار برنامجها الطموح لترسيخ مكانتها كقوة فضائية عالمية.

وتم إطلاق المركبة الفضائية على متن الصاروخ الحامل “لونغ مارش – 2 إف”، من مركز جيوتشيوان لإطلاق الأقمار الصناعية في صحراء غوبي بشمال غربي الصين.

وقالت وكالة الفضاء المأهول الصينية إنها المهمة المأهولة الصينية السابعة إلى الفضاء، والمهمة الأولى خلال بناء محطة الفضاء الصينية، مضيفة أنها أيضا المهمة الأولى منذ ما يقرب من خمس سنوات بعد آخر مهمة مأهولة في البلاد.

ورواد الفضاء الثلاثة هم القائد نيه هاي شنغ، البالغ من العمر 56 عاما والذي شارك في مهمتي “شنتشو-6” و”شنتشو-10″، وليو بوه مينغ، 54 عاما، والذي شارك في مهمة “شنتشو-7″، وتانغ هونغ بوه، 45 عاما والذي سيخوض أول مهمة فضائية له.

ومن المتوقع أن يسجل رواد الفضاء الثلاثة رقما قياسيا جديدا في مدة المهمة الفضائية المأهولة للصين، بتجاوز مدة الـ33 يوما التي قام بها طاقم شنتشو-11 في عام 2016.

وبعد دخول المدار، ستلتحم مركبة الفضاء شنتشو-12 مع تيانخه، الوحدة الأساسية للمحطة الفضائية في المدار، لتشكل مجمعا مع تيانخه ومركبة الشحن تيانتشو-2. وسيتمركز رواد الفضاء في الوحدة الأساسية.

وقال هاو تشون مدير الوكالة إن عملهم سيكون أكثر تعقيدا وتحديا مقارنة بالمهمات الفضائية المأهولة السابقة. وأطلقت الصين تيانخه، الوحدة الأساسية لمحطتها الفضائية يوم 29 أبريل الماضي ومركبة الشحن الفضائية تيانتشو-2 يوم 29 ماي الماضي. وأكملت الاثنتان عملية الالتقاء والالتحام يوم 30 مايو الماضي، في انتظار أول مهمة مأهولة لتفريغ الحمولة.

وقالت وكالة الفضاء المأهول الصينية انه سيتم اطلاق مركبة الشحن الفضائية تيانتشو-3 والمركبة الفضائية المأهولة شنتشو-13 أيضا في وقت لاحق العام الجاري للالتحام بـ”تيانخه”، حيث سيبدأ ثلاثة رواد فضاء آخرون بقاءهم في المدار لمدة ستة أشهر.

وبعد مهمات الاطلاق الخمس خلال هذا العام، تخطط الصين لاجراء ست مهمات أخرى، بما فيها اطلاق وحدتي المختبر ونتيان ومنغتيان ومركبتين للشحن ومركبتين مأهولتين، في عام 2022 لإكمال بناء محطة الفضاء.

وكانت الصين قررت إقامة قاعدة فضائية مأهولة خاصة بها بعد رفض الولايات المتحدة السماح لها بالمشاركة في المحطة الفضائية الدولية.

والمحطة الفضائية الدولية التي تجمع كلا من الولايات المتحدة وروسيا وكندا وأوروبا واليابان ستخرج من الخدمة في العام 2024 حتى وإن كانت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) لم تستبعد تمديد عمرها لما بعد 2028.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى