fbpx
خاص

وضعية النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد أقل تأزما

تعتبر وضعية النظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد أقل حدة من نظام المعاشات المدنية للصندوق المغربي للتقاعد أو نظام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي. لكنه سيعرف صعوبات، بدوره، في تحقيق التوازن المالي.
وستعرف المؤشرات الديمغرافية للنظام الجماعي لمنح رواتب التقاعد في أفق 2060 تطورا مماثلا لمؤشرات الصندوق المغربي للتقاعد، إذ سيعرف النظام استقرارا في عدد المنخرطين المساهمين، مقابل زيادة مهمة في عدد المستفيدين من المعاشات الذي سيتضاعف 4 مرات. وسيؤدي هذا التطور إلى تدهور ملموس في المؤشر


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى