fbpx
أخبار 24/24

العثماني :الحكومة أوفت بكل التزاماتها رغم تداعيات الأزمة

أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن الحكومة أوفت بكل التزاماتها الاجتماعية في إطار الاتفاق الثلاثي الموقع مع المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية والاتحاد العام لمقاولات المغرب، وذلك على الرغم من تداعيات الأزمة الصحية التي فرضتها جائحة كوفيد-19.

وأوضح العثماني في معرض جوابه على سؤال محوري حول “الحوار الاجتماعي وتدابير احتواء التداعيات الاقتصادية والاجتماعية لجائحة كورونا” خلال الجلسة الشهرية المتعلقة بالسياسة العامة بمجلس المستشارين، أن ” الحكومة تحملت تكاليف الاتفاق، قولا وفعلا، رغم ظروف المالية العمومية بسبب تداعيات الجائحة “، منوها ” بكل الفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين، ليس فقط خلال جولات الحوار الاجتماعي، بل أيضا خلال المحطات التي عشناها طيلة هذه الولاية الحكومية، والتي تميزت بشراكة حقيقية جعلت من تحسين الأوضاع الاجتماعية للمواطنين والمواطنات الهم الأساسي للجميع”.

وذكر بأن الحكومة عملت على تفعيل الالتزامات ذات الطابع المالي على مستوى القطاع العام، من خلال إصدار المراسيم التطبيقية المتعلقة بالزيادة في الأجور والتعويضات العائلية الخاصة بمختلف أجور الموظفين المشمولين بهذه الزيادة، مشيرا إلى أن هذه الالتزامات كلفت غلافا ماليا إجماليا قدره 14,25 مليار درهم في المراحل الأخيرة، تم تخصيص 5,3 مليار درهم منها في 2019، و6 مليار درهم إضافية برسم قانون مالية 2020، وحوالي 3 مليار درهم برسم قانون مالية 2021.

ولفت العثماني إلى أن الحكومة حافظت، في نفس الوقت، على مستوى هام من الاستثمار العمومي، والتوظيف العمومي، والإنفاق العمومي في مجال القطاعات الاجتماعية، واستمرار دعم البرامج الاجتماعية، بالموازاة مع مواصلة الإصلاحات الكبرى، وإطلاق الورش الوطني المتعلق بتعميم الحماية الاجتماعية.

وسجل أن ” المغرب يعتبر من الدول القلائل التي حافظت على هذه الوتيرة في هذا الظرفية الناجمة عن جائحة كورونا. إذ قررنا التدبير المالي بأشكال أخرى “.

(ومع)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى