fbpx
وطنية

حوار داخلي بعد تجميع معتقلي السلفية الجهادية بالقنيطرة

علمت «الصباح» من مصادر مطلعة أن لقاء غير رسمي عقد الأسبوع الماضي مع حسن خطاب، زعيم تنظيم أنصار المهدي بالسجن المركزي بالقنيطرة لمناقشة إمكانية تجميع معتقلي التيار بالسجن المذكور. وأوضح المصدر ذاته أن لجنة أمنية زارت خطاب لمناقشة إمكانية تجميع معتقلي التيار داخل السجن المركزي بالقنيطرة، إضافة إلى شيوخ التيار للتحاور فيما بينهم والخروج بمراجعات فكرية تساهم في طي ملف السلفية الجهادية على شاكلة النموذج الليبي الذي أطلق سراح عدد كبير من معتقلي التيار، بعد تقديمه مراجعات فكرية تتراجع عن العنف، وتعترف بالنظام القائم.
وأضاف المصدر ذاته أن المندوبية العامة للسجون رحلت خلال حملة التنقيلات الأخيرة نور الدين نفيعة الذي تعتبره أجهزة الأمن أحد مسؤولي الجماعة المغربية المقاتلة، ومن المؤثرين في تيار السلفية الجهادية إلى سجن القنيطرة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى