fbpx
وطنية

التوفيق دافع عن عزل خطيب انتقد مهرجان “موازين”

وزير الأوقاف قال إن عزل الأئمة والخطباء لا يحدث إلا نادرا

دافع أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، عن قرار عزل خطيب مسجد بفاس، لأنه خالف ضوابط الخطب، مشددا على ضرورة أن يتقيد خطباء المساجد بقواعد الخطب ولا يخرجوا عن السياقات التي وضعت فيها. وبرر الوزير عزل خطيب فاس بالمواقف التي عبر عنها تجاه تظاهرة “موازين” .وقال التوفيق، تعقيبا على  مداخلة عبد الصمد الإدريسي، عضو فريق  العدالة والتنمية بمجلس النواب مساء الاثنين الماضي، إن الناس على خلاف حول الطريقة التي تحدث بها الإمام عن مهرجان “موازين”، وبذلك أحدث خلافا، وأمر الخلاف أثاره الفقهاء، لأن هناك قواعد الخطبة السيئة، التي يجب على الخطيب تفاديها لتحقيق المنفعة العامة لكل الناس.
 وأكد التوفيق أن عزل بعض الأئمة والخطباء الذين ثبت في حقهم ارتكاب خطأ مهني، أو لم يقوموا بالمهام الموكولة إليهم أحسن قيام وفق المذهب المالكي والعقيدة الأشعرية، ليس بالأمر الهين، مضيفا أن حالات الخروج عن الاختيارات المذهبية نادرة جدا، إذ لا تلجأ الوزارة إلى إنهاء مهام الأئمة والخطباء إلا في الحالات القصوى التي تتطلبها صيانة هذا المرفق الديني الحيوي من أي فعل أو تصرف من شأنه الإخلال بالسير العادي لإقامة الشعائر الدينية  فيه في ظروف من الطمأنينة والسكينة.  وأكد التوفيق أن عدد الأئمة والخطباء الذين تم عزلهم لم يتعد 163 إماما وخطيبا خلال السنوات العشر الأخيرة (2003-2013)، مشيرا إلى عزل     72 خطيبا من أصل 21 ألفا و49 خلال الفترة ذاتها لعدم تقيدهم بثوابت الأمة، وفقدان الأهلية الشرعية، وعدم حيادهم في الانتخابات، والخروج عن السياق الشرعي والدخول في الحساسيات السياسية.  وقال الوزير إن أبغض الحلال عند الله الطلاق، وإن فك عقدة الوزارة مع الأئمة أو الخطباء هو أشبه بالطلاق، لكنه ضروري في بعض الأحيان، لأن المعنيين بالأمر لم يلتزموا برسالتهم وبدليل الإمام والخطيب، معبرا عن أسفه لعملية العزل التي تلجأ إليها الوزارة اضطرارا.
وفي السياق ذاته، قال النائب عبد الصمد الإدريسي إن حديث إمام أوخطيب عن مهرجان “موازين” لا يخرج عن وحدة المذهب، والعقيدة، ولا يمس بالدين، ولا بإمارة المؤمنين، معتبرا أن عزل إمام  لأنه عبر عن رأيه في مهرجان “موازين” يعد تضييقا وشططا في استعمال السلطة.
جمال بورفيسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق