fbpx
حوادث

انتحار رب أسرة بمسجد

أضحى الانتحار حادثا مألوفا بشفشاون ومدن الشمال عموما، إذ أنه في الأسبوع الواحد يمكن أن يشهد الإقليم، أكثر من حالة انتحار، وهو ما عاشه الأسبوع الماضي، إذ انتحر رب أسرة أربعيني في رحاب مسجد قريته. ووضع شخص يبلغ من العمر 42 سنة، الجمعة الماضي، حدا لحياته، بعدما شنق نفسه بحبل،أكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى