fbpx
وطنية

مهنيو النقل السياحي يحتجون

نظم مهنيو النقل السياحي، أخيرا، وقفات احتجاجية في مجموعة من المدن، من بينها البيضاء ومراكش والرباط، تنديدا بتجاهل الحكومة لمطالبهم المستعجلة والملحة، وهي الوقفات التي تعرضت للمنع، من قبل السلطات في بعض المدن.
وطالب المهنيون، خلال هذه الوقفات ب”تطبيق قرار تأجيل سداد الديون بدون فوائد” و”تمديد تأجيل استخلاص أقساط البنوك إلى غاية نهاية دجنبر المقبل”، نظرا لوضعية الأزمة التي يعرفها القطاع منذ بداية انتشار فيروس “كورونا” في المغرب، والشلل الذي تعرفه السياحة، والذي تؤكده جميع المؤشرات الوطنية والدولية.
وسبق للفدرالية الوطنية للنقل السياحي بالمغرب، أن طالبت الحكومة وبنك المغرب، بالتدخل العاجل لدى المؤسسات المانحة للقروض لإبلاغها وإرغامها على الالتزام بقرار تأجيل استخلاص أقساط الديون، كما أدانت في بلاغ سابق “سلوكات المؤسسات المانحة للقروض، التي تتهرب من تنفيذ قرارات لجنة اليقظة واستعمالها لغة التهديد والترهيب في حق مقاولات النقل السياحي”، وعبرت عن “رفضها الإجراءات التي ابتكرتها هذه المؤسسات، التي تحاول إجبار المقاولات على توقيع طلبات أو التزامات غامضة المضمون، من أجل الاستفادة من تأجيل أداء أقساط الديون”.
ن. ف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى