fbpx
أســــــرة

الزوجة المهملة تعكر صفو العلاقة

مختصون يقدمون نصائح لتعامل شريك حياتها معها

إن صفة الزوجة المهملة من الأمور، التي تؤثر على الحياة الزوجية تأثيرا مباشرا، وتدمر الكثير من اللحظات السعيدة وتسبب العديد من المشاكل، كما تزيد من حدة عصبية الزوج وتعكر صفو العلاقة.
وينصح المختصون في العلاقات الزوجية الزوج باتباع عدة نصائح مع شريكة حياته المهملة، موضحين أنه ينبغي تحديد نوع الإهمال، حيث إن هناك بعض الرجال الذين لديهم هوس بالنظافة وآخرين هوس بأطفالهم، وبهذا يتم تحميل الزوجة أكثر من طاقتها، وبالتالي ينبغي أن يكون الزوج عادلا في تقييم كثير من الأمور.
ومن أسباب صفة الإهمال، حسب المختصين في العلاقات الزوجية أن هناك بعض الزوجات اللواتي لم يتعلمن تحمل المسؤولية والاهتمام بالمنزل منذ صغرهن، مشيرين إلى أنهن يحتجن وقتا لتغيير صفاتهن, إذا كانت لديهن رغبة نفسية حقيقية في ذلك, وأيضا إذا اعترفن بتقصيرهن.
ويقول المختصون في العلاقات الزوجية إن صفة الإهمال عند الزوجة قد تكون نتيجة مرورها بظروف نفسية سيئة أو اكتئاب ما بعد الولادة، أو الحمل، أو الدورة الشهرية، أو بسبب مشكل صحي يجعلها مرهقة أغلب الوقت، ما يتطلب دعمها نفسيا حتى تمر من الأزمة، بدلا من أن يعاتبها شريك حياتها.
ومن جهة أخرى، ينصح المختصون في العلاقات الزوجية أنيتجنب الزوج اللوم والعتاب ويستبدلهما بالتشجيع والثناء على إيجابيات شريكة حياته، حتى لو كانت بسيطة، موضحين أن المرأة غالبا لا تتقبل التوجيه أو النصح المباشر من الزوج حين يحثها على التغيير، إذ ينبغي عليه تشجيعها وتحفيزها.
ومن بين النصائح التي يقدمها المختصون في العلاقات الزوجية وهي على الزوج ألا يستسلم، إذ ينبغي عليه أن يفتح نقاشا هادئا مع شريكة حياته حول صفة الإهمال وأن يكون صريحا معها بقوله إنه ينبغي عليها أن تتغير، وإذا لم تفعل فلن تستمر الحياة بهذا الشكل لأنها ستكون مسؤولة عن فشل العلاقة الزوجية.
ويؤكد المختصون في العلاقات الزوجية ضرورة أن يكون الزوج المثل الأعلى لشريكة حياته، حتى يساهم في استقرار العلاقة الزوجية.
أ . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى