fbpx
حوادث

انتحار عشرينية في ظروف غامضة

اهتزت جماعة عين كرمة ضواحي مكناس، مساء الأربعاء الماضي، على وضع فتاة عشرينية حدا لحياتها شنقا داخل منزل أسرتها في ظروف ما تزال غامضة حتى الآن.
وأفادت مصادر “الصباح”، أنه تم العثور على جثة الهالكة من قبل شقيقتها معلقة بواسطة حبل يلف عنقها، داخل منزل أسرتها الكائن بمركز الجماعة المذكورة، ما خلف صدمة لدى الأهل والجيران، خاصة أنها لم تكن تعاني قيد حياتها أي اضطرابات أو أعراض نفسية، وفق المصادر ذاتها.
واستنفر خبر انتحار الفتاة، ممثلي السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي التابعة لسرية مكناس وأفراد الوقاية المدنية، الذين هرعوا إلى المكان بمجرد إشعارهم بالحادث، من أجل مباشرة التحريات الميدانية للكشف عن ظروف وملابسات النازلة. وجرى نقل جثة الهالكة وسط حشد غفير من المواطنين، إلى مستودع حفظ الأموات بمستشفى محمد الخامس بمكناس، قصد إخضاع جثتها للتشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة بأمر من النيابة العامة المختصة.
حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى