fbpx
أســــــرة

الوالي: التهاب الملتحمة يسبب العمى

الدكتورة الوالي قالت إن تورد العين يؤثر على القرنية

كشفت لبنى الوالي، الدكتورة في طب وجراحة العيون، بعض أسباب الإصابة بالعين الوردية، أو التهاب الملتحمة، مشيرة إلى أن المرض يمكن أن يكون من أعراض الإصابة بكوفيد 19، سيما أن نسبة كبيرة من المصابين، عانوا هذا المشكل. وأوضحت الوالي في حوار أجرته معها “الصباح”، أن تغير لون الملتحمة يمكن أن يؤثر على العين بشكل كبير، مشددة على ضرورة العلاج المبكر. في مايلي التفاصيل:

> ماذا نقصد بالعين الوردية أو التهاب ملتحمة العين؟
>لابد من إعطاء تعريف للملتحمة، وهو غشاء شفاف يغطي الجزء الداخلي للجفن وأيضا منطقة أخرى من العين، وعند الإصابة بالتهاب، تفقد شفافيتها وتصير وردية اللون.

هل يسهل تشخيص المرض؟
يشخص التهاب ملتحمة العين من خلال فحصها وفحص القرنية مع الاستعانة بقطرات تساعد على تشخيص غشاء العين، إلى جانب فحص الجفنين، وذلك من أجل تحديد السبب الذي أدى إلى التهاب ملتحمة العين وحول لونها إلى وردي.

> وما هي المضاعفات التي يمكن أن تترتب عن تغير لون الملتحمة؟
> تؤثر الملتحمة، في غالب الأحيان، على قرنية العين، أي الغشاء الذي يوجد في مقدمة العين والذي يكون شفافا في وضع  طبيعي، حتى يسمح بالرؤية الواضحة، إذ أن التهاب الملتحمة من الممكن ان يؤثر على شفافية القرنية، ما يؤثر على الرؤية الواضحة، وفي بعض الحالات يكون السبب في فقدان البصر.

> ما أهي أسباب تغير لون الملتحمة وإصابتها بالتهاب؟
> هناك أسباب وراء الإصابة بالتهاب الملتحمة أو العين الوردية، إلا أن بعض المشاكل الصحية تعتبر الأكثر انتشارا، منها الإصابة ببعض الأمراض التعفنية والأمراض الفيروسية. والأكثر من ذلك، يلاحظ أيضا أن بعض المصابين بكوفيد 19، عانوا هذا المشكل أيضا، لذلك من الممكن أن تغير لون الملتحمة من الأعراض الأولية للإصابة بفيروس كورونا المستجد، وهي النقطة التي لابد من أخذها بعين الاعتبار لأجراء التحاليل، والتأكد من الإصابة وبدء العلاج في أقرب وقت ممكن، قبل تدهور الحالة الصحية للمصاب. كما أن بعض الأمراض البكتيرية  يمكن أن تكون من أسباب التهاب الملتحمة، والشيء ذاته بالنسبة إلى الحساسية. كما أن استعمال بعض مستحضرات التجميل، يمكن أن يترتب عنه التهاب الملتحمة، أو ملامسة العين أشياء غريبة  أو بعض أدوات التنظيف.

> هل من الممكن أن تكون العدسة اللاصقة من أسباب التهاب الملتحمة؟
> تعتبر العدسات اللاصقة من الأسباب الرئيسية للعين الوردية، سيما أنها قد تسبب احمرار العين، وأيضا الإصابة بأمراض تعفنية، لذلك على مستعملي العدسات اللاصقة استشارة الطبيب عند تغير لون الملتحمة.

> وماذا عن العلاج؟
> يتوقف العلاج على السبب، فبالنسبة إلى حساسية العين، توصف للمريض أدوية خاصة، مع تحديد نوع الحساسية التي تسبب هذا المشكل. وإذا كان السبب له علاقة بأمراض تعفنية، توصف للمريض أدوية خاصة بذلك. وأشدد على ضرورة الوقاية، باعتبار أنها خير من العلاج.
 
> ما هي النصائح التي يمكن تقديمها للوقاية من هذا المشكل؟
> هناك مجموعة من النصائح، سيما بالنسبة إلى الأشخاص الذين يستعملون العدسات اللاصقة، إذ لابد من الحفاظ على نظافة اليدين قبل استعمالها، والمهم أن تكون بجودة عالية، مع الحرص على استعمال السائل المخصص لتنظيفها، وتجنب استعمال الماء نظرا لخطورة ذلك، ومن المهم أيضا الاحتفاظ بها في وعاء نظيف، مع تغيير السائل التي توضع فيه كل مرة.
أجرت الحوار: إيمان رضيف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى