fbpx
الأولى

شبح الإضراب يخيم على الرجاء

أفادت مصادر مطلعة أن لاعبي الرجاء الرياضي لكرة القدم، هددوا بالإضراب، وجددوا طلبهم بالتوصل بكامل منح توقيعهم.

وحسب معلومات “الصباح”، فإن لاعبي الرجاء مازالوا ينتظرون صرف بعض المنح منذ العام الماضي، الذي أنهوه أبطالا، في وقت يقابلهم المكتب المسير بمفاوضات حول تخفيض قيمة منح التوقيع، مبررا ذلك بالصعوبات المالية التي يواجهها.

ورغم أن جل اللاعبين تفهموا مبررات المكتب، بوجود مشاكل مالية بالنادي، غير أنهم يرفضون تخفيض منح التوقيع إلى النصف، وطالبوا بصرفها في القريب العاجل، في وقت يسعى فيه الرئيس المستقيل جواد الزيات، إلى إنهاء مشكل المنح قبل الجمع العام، المقرر في 21 دجنبر الجاري، والذي مازال أمر انعقاده محل شك، لرفض المنخرطين المشاركة فيه عن بعد. وبخصوص الرواتب، فإن المكتب عمد إلى صرفها قبل أيام، بغية تخفيف العبء عنه وعدم إثارة غضب اللاعبين مع انطلاق البطولة الوطنية.

وتعادل الرجاء في أول ظهور له في بطولة الموسم الجديد، بثلاثة أهداف لمثلها، بملعب الفتح الرياضي، أول أمس (الأحد)، وتنتظره مباراة هامة بملعب محمد الخامس بالبيضاء، أمام سريع وادي زم بعد غد (الخميس) في السابعة والنصف.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى