fbpx
الرياضة

أبو ظبي تخسر جولة من مفاوضات البطولة

لا وجود لحل توافقي لحد الآن وأسبوع حاسم ينتظر القناة الإماراتية

علمت «الصباح» من مصادر مطلعة أن المفاوضات بين الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون وأبوظبي الرياضية، لاقتناء حقوق بث مباريات البطولة الوطنية، لم تصل بعد إلى حل توافقي، وهو السبب الذي جعلها لا تبث مباريات الدورة الأولى، التي لعبت نهاية الأسبوع الماضي.
وأبرزت المصادر نفسها أن بث أبوظبي الرياضية لقرعة البطولة، لا يعني اقتناءها حقوق بث المباريات، إذ تصر الشركة على توقيع عقد جديد بشروط جديدة، بعد نهاية العقد السابق مع شبكة «بي إن» الإعلامية القطرية.
وأبدت أبوظبي منذ مدة، رغبتها في اقتناء حقوق البث، دون أن تصل المفاوضات لحل توافقي، لكن المسؤولين الإماراتيين مازالوا مصرين على إتمامها.
وانفردت قناة الرياضية ببث مجريات الدورة الأولى من البطولة الوطنية، نهاية الأسبوع الماضي، فيما أشار «البروتوكول» الإعلامي إلى أن الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، هي المالك الحصري لحقوق البث، لحد الآن.
وتسعى الشركة الوطنية للرفع من قيمة البطولة، بعدما تمكنت الفرق الوطنية من إظهار شخصية جيدة في البطولات القارية والبطولة العربية، وهو ما دفع أبوظبي إلى تقديم عرض لبث مباريات البطولة.
بالمقابل، تحاول أبوظبي تقديم قيمة مالية متوازنة، بحكم تداعيات جائحة كورونا على حقوق البث، وقيمتها في العالم بأسره.
ومن المنتظر أن يكون الأسبوع الجاري حاسما في أمر المفاوضات، لتمكين القناة الإماراتية من بث مباريات البطولة، بدءا من الدورات المقبلة.

العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى