fbpx
الرياضة

أزمة التكوين تستنفر الجامعة والأندية

لقجع يتمسك بحضور جميع رؤساء الفرق والمديرين التقنيين لاجتماع عاجل بحضور أوشن

استدعت العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية رؤساء أندية القسم الوطني الأول والثاني، لحضور أشغال اجتماع عاجل في إطار يوم دراسي حول مراكز التكوين، المقرر تنظيمه، غدا (السبت) بمركب محمد السادس الدولي بالمعمورة.
وعلمت «الصباح»، أن العصبة الاحترافية طلبت من رؤساء الأندية الحضور رفقة المديرين التقنيين، لأشغال اليوم الدراسي، المخصص لموضوع «مراكز تكوين كرة القدم للأندية المحترفة»، والمقرر تنشيطه من قبل روبيرتس أوشن، المدير التقني الوطني انطلاقا من الـ 11 صباحا.
وشددت العصبة الاحترافية على ضرورة حضور جميع الرؤساء والمديرين التقنيين التابعين لأنديتهم، وسيرأس اليوم الدراسي فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، للتداول في عدد من النقط المهمة، أبرزها كيفية اشتغال مراكز التكوين، ودورها في تكوين اللاعبين.
ومن المقرر أن تطلق جامعة الكرة خلال اليوم الدراسي المذكور، الشطر الثاني من إحداث مراكز التكوين بالنسبة إلى الأندية التي لا تتوفر عليها إلى حدود الآن، في مقدمتها أندية القسم الوطني الثاني، بعد الانتهاء من إحداث جميع مراكز تكوين أندية القسم الوطني الأول.
ويوجد المغرب الفاسي في مقدمة الأندية المقرر استفادتها من مركز تكوين بمواصفات دولية، إذ كان أول فريق يتقدم بملف للجامعة في هذا الشأن، بالنظر إلى أنه بات من أندية القسم الوطني الأول، بتحقيقه الصعود الموسم الماضي.
ويقدم الويلزي أوشن تصوره لكيفية إدارة مراكز تكوين الأندية، في الوقت الذي يقدم لقجع توجهات جامعة الكرة، من أجل تحقيق نتائج جيدة على مستوى المنتخبات الوطنية، وإعداد الخلف.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى