fbpx
وطنية

اتهامات للأوقاف بعرقلة الاستثمار

التوفيق: أغلقنا 240 مسجدا آيلا للسقوط و287 قيما دينيا أصيبوا بكورونا

اتهم البرلماني عزيز اللبار، من فريق الأصالة والمعاصرة، مصالح الأوقاف والشؤون الإسلامية، بعرقلة مشاريع تنموية للخواص، عبر منع المستثمرين من استغلال أراض تابعة لها، مؤكدا أن كبار المسؤولين في بعض الجهات والأقاليم يرفضون تطبيق تعليمات ملكية تهم تطوير الاستثمار العقاري واستغلاله لتوفير فرص الشغل.
وقال اللبار، متحدثا في جلسة محاسبة الوزراء، بمجلس النواب، مساء أول أمس (الاثنين)، إن المصالح الإدارية لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، التي تعتبر أغنى وزارة، ونظارها يمارسون البيروقراطية، ويرفضون تبسيط المساطر لمنح الخواص أراضي تغطي 80 ألف هكتار، وتهم 52 ألف وحدة عقارية من أراض عارية وعمارات، ومحلات تجارية بمساحات كبرى، بل يصل الأمر إلى حد السطو على تلك العقارات، وحرمان البعض من التحفيظ، داعيا الوزير إلى فتح تحقيق وتجاوز الطريقة التقليدية في تدبير عقارات الوزارة.

وفي رده على تلك الاتهامات، نفى التوفيق، أن يكون نظار الأوقاف من معرقلي الاستثمارات، داعيا البرلماني وفريقه إلى منحه ملفات ووثائق لاتخاذ القرارات اللازمة، مضيفا أنه من واجب نظار الأوقاف الدفاع عن حقوق الوزارة في المحافظة على أملاكها كما تفعل الأملاك المخزنية، موضحا أن الوزارة عقدت شراكة مع العديد من المقاولين لإنجاز 40 مشروعا على مساحة 120 هكتارا، والشروع في تنزيل 50 مشروعا تنمويا على مساحة 222 هكتارا.

وبخصوص ما أثارته فرق برلمانية حول المساجد الآيلة للسقوط، لحماية أرواح المصلين، أكد الوزير إغلاق 240 مسجدا من أصل 53 ألفا، مؤكدا حاجته لمليارين و200 مليون درهم لترميم كل المساجد.
وعن كيفية مواجهة تداعيات كورونا، كشف التوفيق إصابة 287 قيما دينيا من أصل 67 ألفا في المملكة، مشددا على أن التكوين المستمر للأئمة سيتم استئنافه في يناير المقبل، مع احترام الإجراءات الاحترازية، في انتظار استعمال اللقاح لتعود حياة المساجد إلى طبيعتها، مضيفا أن إغلاق المساجد، جاء في فتوى المجلس العلمي الأعلى بطلب من أمير المؤمنين الملك محمد السادس، مشيرا إلى أن التجاوب كان تاما إلا من بعض الغافلين أو المشوشين الذين يدعون أمورا وهم جاهلون بأصول الدين.
وقال المسؤول الحكومي إنه تم فتح 11 ألفا و700 مسجد لتخفيف الضغط، وفتح 350 زاوية لإقامة الشعائر الدينية، واستئناف دروس محو الأمية في يناير المقبل، ودروس الوعظ والإرشاد والكراسي العلمية وحفظ القرآن، مباشرة بعد حملة التلقيح.
أحمد الأرقام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى