fbpx
الصباح الفني

طرائف

العثور على سلحفاة نادرة
للمرة الثانية في غضون ثلاثة أشهر فقط، أعلنت دائرة الغابات الهندية عن اكتشاف سلحفاة ذهبية نادرة للغاية. ويبدو المخلوق غريب المظهر، مثل شريحة من الجبن، أو شريحة من الزبدة، بلون أصفر يغطي قوقعته ورأسه وأطرافه، وسرعان ما جعله هذا اللون المميز يثير ضجة عبر الإنترنت. وتعد هذه الانحرافات اللونية نادرة في الطبيعة، رغم أن هذه الظاهرة الغريبة أكثر شيوعا مما يدركه الكثيرون. وتندرج هذه السلحفاة ضمن أنواع السلحفاة المائية، وعادة لا يحدث الشذوذ الجيني كثيرا، ولكن عندما يحدث فإن الكثير من معتنقي العقيدة الهندوسية يعتبرونه علامة دينية مميزة. ووقع اكتشاف المتغيرات الصفراء على السلحفاة الهندية، والتي تكون بنية اللون مع بقع صفراء وجانب سفلي أبيض كريمي، عدة مرات على مر السنين في أجزاء مختلفة من جنوب آسيا.

أحمر الشفاه يوجه ركاب الطائرة
قالت مضيفة الطيران هيذر بول، في حديث لصحيفة “ديلي ستار”، إن طلاء الشفاه الأحمر الذي غالبا ما تستخدمه المضيفات، يرتبط ارتباطا مباشرا بسلامة الركاب على متن الطائرة. وأضافت المضيفة، التي تمارس هذه المهنة 20 عاما، أن اللون الزاهي والفاقع يساعد على جذب انتباه المسافرين في حالة الطوارئ، ويجعلهم فعلا “يقرؤون الشفاه”. وبهذه الطريقة، يصبحون أكثر قدرة على استيعاب المعلومات التي يحاول طاقم الطائرة نقلها إليهم. ولاحظت بول أن “عدم الالتزام بقواعد المكياج، يمكن أن يؤدي إلى عواقب جدية بالنسبة إلى المضيفات، إذ استخدمت إحدى زميلاتها ذات مرة أحمر شفاه باهتا، وفي اليوم التالي لم تظهر في العمل”. وقالت المضيفة “لم تكن لدينا أي فكرة، هل استقالت أو تم طردها من العمل؟”.

إعدام حيوانات المنك بسبب كورونا
ذكر تقرير إخباري أن الدنمارك تعتزم إعدام كل ما لديها من حيوانات المنك بسبب داء كوفيد -19. وقالت وكالة “بلومبيرغ” في تقرير لها أوردته، إن هذه الخطوة تأتي وسط مخاوف من أن سلالة من فيروس كوفيد يمكن أن تنتقل إلى البشر. وتقول الدنمارك إنها وجدت سلالة جديدة من فيروس كوفيد – 19 قد تعيق الجهود المبذولة لتطوير لقاح، بعد أن تسبب فيروس تفشى في حيوانات المنك في البلاد في حدوث طفرة في تركيبته. وصرحت رئيسة الوزراء ميت فريدريكسن “بسبب التطورات في الدنمارك، هناك الآن “خطر أن يضعف تأثير اللقاح في المستقبل”، مضيفة أن حكومتها تخطط الآن للقضاء على جميع حيوانات المنك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى