fbpx
حوادث

رئيس بلدية الدروة ومسؤولو جمعية أمام القضاء

الرئيس متهم بقبول شيكات على سبيل الضمان

تابع ممثل سلطة الاتهام رضوان درويش، رئيس بلدية الدروة  من أجل « قبول شيكات على سبيل الضمان»، بينما تابع مسؤولين آخرين في جمعية مسجد الوفاء بصك اتهام تضمن « التماس الإحسان العمومي دون إذن السلطة المحلية».
وتعد جلسة يوم 22 من شهر نونبر المقبل أول جلسة يمثل فيها رضوان درويش، رئيس المجلس البلدي للدروة في حالة سراح، وينتظر تأجيلها من لدن رئيس الجلسة. وجاءت متابعة المسؤول الأول عن تدبير الشأن المحلي بالدروة، ووالد كاتب المكتب المحلي لشبيبة العدالة والتنمية، وشخص آخر، بعد إحالتهم الأسبوع ما قبل الماضي من لدن عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بسرية برشيد، على النيابة العامة بابتدائية برشيد، في ملفين اثنين، الأول وجه فيه الاتهام إلى رضوان درويش، من


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى