fbpx
حوادث

الحبس لبائعين جائلين بفاس هددا بالانتحار

أدانت المحكمة الابتدائية بفاس بائعين جائلين بساحة الجباري بشارع للامريم، عمراهما 36 سنة و42، بالحبس النافذ لشهر واحد و500 درهم غرامة نافذة لكل واحد منهما، بتهم “العصيان ومقاومة أشغال أمرت بها السلطات العامة بواسطة التجمهر وعن طريق التهديد وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم”.
وصدر الحكم مساء الاثنين الماضي، بعد أسبوع من الإفراج عن المتهمين الأبوين تباعا لطفلين و4 أطفال، دون كفالة بناء على ملتمس دفاعهما الذي لم تعارض فيه النيابة العامة وصرفت النظر لهيأة الحكم، بعد مناقشة ملفهما والاستماع إليهما عن بعد ولمرافعات دفاعهما المشكل من محاميين انتصبا للدفاع عنهما. وأوقف المتهمان بائعا أكلات خفيفة في عربتين بالساحة، بعد مدة من تبادلهما العنف وأثناء توجههما لولاية الأمن للتنازل عن شكايتيهما ضد بعضهما، اتضح أنهما موضوع مسطرة أخرى تتعلق بالعصيان والتهديد بالانتحار وشنق النفس، بعد تدخل السلطات لإخلاء الشارع من الباعة الجائلين في إطار محاربة احتلال الملك العمومي.
ح . أ (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى