fbpx
أســــــرة

اللقاء الأول بالحماة … تقرير المصير

مختصون في العلاقات الزوجية يقدمون نصائح لتعامل الكنة مع الحماة

يؤكد المختصون في العلاقات الزوجية أن اللقاء الأول بالحماة يعتبر مهما جدا، كما ينبغي على الكنة التركيز جيدا وأن تحرص أن يكون ناجحا حتى تكون البداية سليمة ومطمئنة.

وينصح باختيار الكنة ملابس جيدة وملائمة خلال اللقاء الأول، وأن تحرص أن تكون إطلالتها رائعة وبعيدة عن المبالغة، كما يجب أن تحذر من ارتداء الملابس المثيرة، حتى لا تكون عرضة للانتقاد في أول لقاء بها.

ويقول المختصون في العلاقات الزوجية إن الكنة يجب أن تفكر جيدا قبل الحديث مع كنتها وقبل الإجابة على أي سؤال تطرحه عليها، كما يتعين عليها عدم التسرع في الرد، مشيرين إلى أنه كل ما عليها القيام به هو الترحيب بها في أول لقاء بينهما والجلوس والحديث معها بالقدر، الذي يحميها من الدخول في مواضيع تختلف فيها الأجيال بشكل واضح وذلك لكسب ودها. وفي أول لقاء للكنة مع حماتها ينبغي أن تكون لطيفة معها ومجاملة لها باعتدال، حسب المختصين في العلاقات الزوجية، الذين يقولون إنه يمكن أن تمدح إطلالتها وجمالها وطريقة اختيارها للإكسسوارات.

وحتى تكون البداية سليمة وناجحة مع الحماة، تنصح الكنة في أول لقاء معها بأن تستمع إليها جيدا وتمنحها كل الاهتمام والتقدير، لأن ذلك من أساسيات الذوق الرفيع في التعامل مع الآخرين، خاصة أنها أقرب الأشخاص إلى شريك الحياة.

ويرى المختصون في العلاقات الزوجية أن احترام الحماة يعتبر أمرا أساسيا وضروريا ويعكس أخلاق الكنة وتربيتها، وبالتالي ينبغي عليها ترك إدارة الحديث لها انطلاقا من احترامها لأنها أكبر سنا، وأيضا مكانتها بحكم أنها أم شريك حياتها، وذلك حتى تشعر بتقدير واحترام ويكون لها انطباعا إيجابيا.

ومن بين النصائح التي يقدمها المختصون في العلاقات الزوجية أن مشاعر الحماة تجاه ابنها تختلف عن مشاعر الكنة تجاه شريك حياتها، موضحين أن الأمومة قد تجعلها تشعر بمشاعر متناقضة عند علمها بأن ابنها على وشك الارتباط بامرأة أخرى، رغم أنها تكون سعيدة لأنه كبر وسيكون أسرته، وبالتالي يجب على الكنة ألا تركز في أول لقاء بها على علاقتها به أو تخبرها بحبها له، بل ينبغي أن تركز خلال اللقاء الأول على حب ابنها لها وتقديره وحديثه الدائم عنها.

أمينة كندي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى