fbpx
ملف الصباح

شعراء خلدوا علاقتهم بغلمانهم شعرا

أشهرهم أبو فتح البستي وأبو تمام والصنوبري وأبو الحسن الششتري وابن الرومييروى أن أبا نواس زار، يوما، الخليفة العباسي الشهير هارون الرشيد، وكان في ضيافته شاب أملح جميل يدعى «أبو طوق» لم تفارقه نظرات أبي نواس ما أدركه الخليفة ببديهته. وعندما حل المساء، جعل الرشيد أبي طوق ينام في مكان مرتفع يصعد إليه عن طريق درج، بينما وضع منام أبي نواس في الأسفل، ولما حل الصبح عاد هارون إلى المكان، فرأى أبا نواس نائما جنب هذا الشاب فسأله هارون عن سبب ذلك: فأنشد أبو نواس شعرا قال فيه: «شدني الشوق لأبي طوق فتدحرجت من أسفل إلى فوق».


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى