fbpx
وطنية

بنعتيق يتهم جهات في الحكومة باستهداف حزبه

 أقنع عبد الكريم بنعتيق، الأمين العام للحزب العمالي نشطاء حزبه المعتقلين في السجن المحلي بالقنيطرة الذين أدانتهم ابتدائية القنيطرة، الأسبوع الماضي بخمسة عشر شهرا حبسا نافذا، بإرجاء قرار الدخول في إضراب عن الطعام، إلى حين صدور حكم استئنافية القنيطرة التي تراهن عليها قيادة الحزب العمالي لتصحيح الأمور.
وترجع وقائع النازلة إلى عداوة سابقة بين رئيس جماعة سيدي الطيبي الذي قدم استقالته من العدالة والتنمية، والتحق بحزب وزير الداخلية، وقائد المنطقة عبد الحق القرفي من جهة، وامحمد بليد ممثل الحزب العمالي والمحكوم عليه بـ 10 أشهر حبسا نافذا من جهة أخرى.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى