fbpx
خاص

سماوات العرب غيربعيدة عن نيازك “الأورال”

سقطت فوق عشرات المباني في مدينة روسية وتسبّبت في جرح أكثر من 1450 شخصا

«إنها نهاية العالم.. أجل نهاية العالم.. مَن ينقذنا؟.. يا إلهي، وحدك الذي ينقذنا من سقوط السماء على الأرض.»بهذه الكلمات صرخت السيّدة الروسية كاترينا سفريتنايا، ابنة مدينة تشيليابينسك في منطقة الأورال جنوب روسيا، عندما شاهدت «رعدة» حزمة أضواء أحد النيازك تقتحم أرض المنطقة، محدثة انفجارات هائلة، وأصواتاً مرعبة، يتّصل بعضها ببعض، وعلى نحو يوحي فعلاً بحدوث «كارثة كونية كبرى»، وخصوصاً أن زخّات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى