fbpx
ملف الصباح

مختطفون من محيط الضحايا

الثقة الزائدة في الجيران قد تنقلب أحيانا على أسر المختطفين

أظهرت عدة حالات اختطاف أطفال والمطالبة بفدية أن مختطفيهم في غالب الأحيان ينتمون إلى محيطهم العائلي أو الجيران أو الأصدقاء، كما هو حال طفلين اختطفا وطالبا مختطفوهما بفدية، أحدهما بالدار البيضاء والثاني بتطوان.
الأول قتل مباشرة بعد أن شعر مختطفوه بخطر اكتشافهم، ولم يكونوا سوى شباب من جيران أسرة الضحية، اعتقدوا، بعد إحسان والد الضحية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى